2.10.2006

عن الواقع التدويني

أنا كان نفسي مبتديش بالمقال ده في أول عهدي بالتدوين لكن الواقع الردئ بيدفعني دفعاً الي كتابته الحقيقة أن المصريين محترفين في تمييع المواقف بدل الأستفادة منها و أنا شايف أن كانت في تحركات كتير المدونين المصريين كانوا ممكن يقوموا بيها مثلاً أتحاد المدونين المصريين أو الأتفاق علي طبع كتيب من المختارات التدوينية مع دار نشر أو حتي السماح للدستور بنشرها في حينه لأن في النهاية الهدف المنتظر من المدونين أكبر من كونهم قاعدين في أبراجهم السيبرية بينتقدوا الأحوال دون محاولة كافية للتغيير، أصبحت حاجة تافهة زي نشر الخواطر الجنسية لمراهقة زي المزة المصرية حدث عظيم يستحق القيام و الدفاع بمنتهي الشدة و العنف عن حرية كذاا و حرية كذا دون أن يكلف أحداً ممن أيدوها خاطره و تفنيد كلامها المفرغ من أي محتوي أياً كان كلام عينة (المجتمع الفاسد اللي عايش بوشين) و(الرسالة العظيمة في تحرير الرغبات الجنسية للشباب المصريين) و كل هذا الهلس الذي لا يقودنا الي أدني نتيجة و هذه هي أحد النماذج المؤسفة للغزو الأمريكي تاني نموذج هو نزوات الرب العاطل اللي هو فعلاً ميتعداش هلوسة الحشاشين بكلامه الغريب المثير للأستفزاز أنا علي فكرة أستطيع أن أقدر أي نقد موضوعي للدين و أنا قرأت كتاب معروف الرصافي اللي أشك أن واحدة زي خجل ممكن تكون سمعت عنه أصلا (كتاب الشخصية المحمدية) و أنا معجب جداً بالعقلية النقدية الرهيبة لدي معروف الرصافي رغم أختلافي معاه بعنف علي كذا مستوي سواء في طريقة البحث أو في الأستنتاجات اللي وصلها لكن لما نقلب الموضوع نكتة و هلس ملوش أي معني فالكلام هنا بيختلف. يا جماعة يا ريت بدل الجعجعات العنترية عن السلطة الفاسدة نقوم بدورنا كجزء واعي من المجتمع في مقاومة السلطة

هناك 16 تعليقًا:

Lasto-adri *Blue* يقول...

لا فض فوك يازنجى
اتفق معاك فى معظم اللى بتفوله الا فى حاجة واحدة بس

"ه لأن في النهاية الهدف المنتظر من المدونين أكبر من كونهم قاعدين في أبراجهم السيبرية بينتقدوا الأحوال دون محاولة كافية للتغيير،"

انا مش بكتب عشان منتظرة تغيير.. انما بكتب عشان الاقى خد يسمعنى.... مش كل المدونين مطلوبين بتغيير الحركة السياسية ولا الدينية ولا حتى الإجتماعية للمجتمع
رغم انه على مشؤلية كل الناس نوعية الأفكار اللى بيحاكوها فى كلامهم

بس... الشئ الوحيد اللى اقدر افتكره -كاستفادة من التدوين- انى اكتشفت ان مش كل الناس زى بعض.... كل واحد له فكر غير التانى ومش بالضرورة يكون مجرد اختلاف.. لكنه تضارب فى اغلب الأحوال..
وأعتقد انى كنت فى حاجة ملحة للاكتشاف

نهارك سعيد.. سلاماتى

sydalany-وش مكرمش يقول...

جميل

ملحوظة:
العنترية كلمة أصبحت موضة في البرامج الحوارية بدأها الريس

و متفق تماما مع لست أدري

Zengy يقول...

يا أخواننا أنا رأيي أن إحنا كناس واعية فلازم نضطلع بمسؤليتنا أتجاه المجتمع بمعني يا لست أدري أنك حتي لو بتتكلم عشان حد يسمعك فلازم اللي يسمعك يكون فاهماك و في حالة زي حالتنا لازم نقوم بدورنا في أن أحنا نفهم الناس و نحولهم من سميعة الي مشاركين

السهروردى يقول...

أستنانى ياأخ زنجى على أول شارع بيتنا و أنا حفهمك إزاى تبقى مشارك مش مجرد سميع ... قشطة

Aladdin يقول...

سبقتني يابو الزنوج! كنت ناوي أكتب تدوينة عن رؤيتي "الخاصة جدا" عن التدوين "المصري" - تحديداً. لكن المشاغل هي ما منعني.

معرفتي بأصل التدوين (كتبت مقالا عنه لمجلة Community Times منذ عام تقريباً هي التي تجعلني أقف بكل قوة ضد ما يمكن أن يسمى بـ"حركة المدونين المصريين" و"اتحاد مدوني مصر" الخ لأن هذا - بنظري - لا يعدو عن كونه افتكاسات مدعي النضال الوطني!

التدوين في الغرب لا يحتمل أكثر من كونه أجندة الكترونية "يدون" فيها الفرد يومياته، صحيح أن 11/9 وحرب العراق ساهمت بشكل كبير في نمو المدونات حيث تحولت المدونات الغربية إلى ساحة نقاش سيبري (حاد أحيانا) بين مؤيدي الحرب ومعارضيها.

المدونات فضاء يعكس كل ما يمكن تسميته "بالقيم الغربية" - سواء اللإيجابي منها أو السلبي - مثل التعددية والتفوق التكنولوجي وإعلاء الفردية إلى جانب العنصرية (تحت الجلد) والتعصب سواء إلى الدين/العرق/الإثنية/النوع (أحيانا)، الخ.

معك أن هناك مدونات (غير مفيدة) بالمعنى "العملي" الضيق للكلمة، بس كما قلت من زمان أن التدوين مفيد لنا على المدى الطويل وليس القصير، لأننا قفزنا مرة واحدة على إنتاج الغرب "المادي" دون أن نتكبد الخسائر التي تحملها للوصول إلى ما وصل إليه. فإذا كانت هذه المدونات التي لا تعجبنا هي "الخسائر" التي علينا أن نكبدها للوصول للهدف المنشود من التدوين (وهي الأهداف التي أنشأ الغرب المدونات من أجلها)، فهذا يعني أننا حققنا الهدف المنشود...

Lasto-adri *Blue* يقول...

يا سيدى الفاضل...
"نك حتي لو بتتكلم عشان حد يسمعك فلازم اللي يسمعك يكون فاهماك و في حالة زي حالتنا لازم نقوم بدورنا في أن أحنا نفهم الناس و نحولهم من سميعة الي مشاركين"

من فضلك تحدد لى كلمة "احنا" تعبر عن مين بضبط؟

هو زى ما قال علاء... الفكرة من التدوين -فى الأصل- مش حركة وطنية ولا شعبية... إلخ.. إنما هى مشاركة من فرد نفسه يحس انه بنى آدم

ماسمعتش عن اللى بيكلم نفسه.. واللى يبحلق فى المرايا لساعات طويلة من غير هدف... ؟
فى نظرى التدوين فى شكله المجمل هو نموذج آخر لكلام الواحد نفسه مع الأخذ فى الإعتبار ان ممكن حد يسمعه ويشاركه... ولا أستثنى حتى بعض المدونات اللى أثارت ضجة على النطاق الأوسع... لانه فى الأصل لو ان أصحاب هذه المدونات وجدوا مكان آخر للتنفيس عن آرائهم المكبوتة -أراهنك- ما كانوا كملوا تدوين

ورغم هذا وذاك.. أحب أؤكد ان على كل مدون -وحتى كل فرد عايش ومتعايش هموم مجتمعه- انه يأخذ فى باله انه من يوم ما قرر يقحم أفكاره، فعليه مراجعتها بالشكل الكافى.... لأنها بشكل او بآخر أكيد ح تأثر فى غيره حتى لو على نطاق شخصى بحت

ونهارك سعيد

Zengy يقول...

طبعاً أنا متفق معاكم بشكل من الأشكال بس أنا هنا عايز أقول حاجة ان أنا مبدئياً لا أدعي نضالاً لكني شايف حاجة مهمة و يجب أستغلالها و هي أن طبقة المثقفين فقدت دورها في توجيه الناس الميزة اللي في المدونين هي أنهم من قلب الناس هما ناس ممكن تشوفها في الأوتوبيس و في الجامعة الكتابة عموماً هي أمكانية للناس اللي بتمتلك حد أدني من الوعي طيب ليه منستثمرس الكلام ده في تعويض دور المثقفين الغائب عن الشارع الواقع أن كلام التدوين كفضفضة هو ترف لا نملكه كناس واعية بمعني ان في ظرف زي اللي أحنا فيه الواقع يفرض علينا تحركات تعبر عن وعينا لازم ننزل الشارع و نوصل للناس بغض النظر عن توجهاتنا و أفكارنا و انا آسف طبعاً أذا كانت الناس بتعتبر دا أدعاء للوطنية بس دا دورنا و لازم نقوم بيه

خجل يقول...

اسمع يا روح ماما..

لما تحب تهلث ..هلث ..بس ما تحكي انه مش هلث..

يا روح مامتك..

لما تحب تتشهر لو سمحت ما تحاولش تتشهر على قفا المدونين..صحيح الجو برد..لكن الكوفيات ماليه البلد...

يعني اي كوفيه حتكون احسن من كدا

وهنا لا املك سوا ان استخدم بعض الحروف الحلوه بنت الحرام..وأجعجع بأتقان ب
(أ ,ش ,خ ,ر )

سامية يقول...

عزيزي زنجي

أنا كمان متفقة معاك في اللي انت بتقوله لكن في نفس الوقت متفقة مع لست أدري ومع علاء في إننا ما نقدرش نحط "المدونين" في سلة واحدة، لإن زي ما انت شايف كل واحد له أجندته الخاصة وأسبابه الخاصة وأسلوبه الخاص وأهدافه الخاصة. وأتفق مع علاء مية في المية في إني أنا كمان " أقف بكل قوة ضد ما يمكن أن يسمى بـ"حركة المدونين المصريين" و"اتحاد مدوني مصر" الخ

وبعدين صدقني، لعب الدور بدون تسميته ووضع عناوين عليه أقوى وأكثر فاعلية بكثير من "إعلان" لعب الدور. مجرد وجودك كشخص يكتب كلام جيد ويطرح آراء جيدة بشكل جيد في وجود دوائر فاسدة وهايفة وقبيحة من المدونين .. ده في حد ذاته تأثير مهم وحيكون له نتيجة. إنت بس اللي مستعجل
:)

إسمحلي بقى بعد الرغي ده كله أحييك على المدونة الجديدة! مبروك وان شاء الله تملاها موضوعات جميلة

لـيـلـيـت يقول...

معجب بكتاب معروف الرصافي اللي تشك ان واحدة زي خجل تكون قرأته
___
فعلا فعلا حمار كبير
بتقيم دماغ واحدة على أساس قراءتها من عدمها لكتاب "دماغ " واحد تاني
___
برافو يا شوية غنم
اقروا وحشوا كتب
بس عمر ما هيبقى ليك دماغ لوحدك
امشي ورااااااااااهم
ورا الكتاب العظام
وراهم ...ورااا ...ورااا
مع التابعين
عشان تروح الجنة
عشان يقولوا عليك مثقف
__
بقترح حط لستة بأسماء الكتب اللي قريتها
عشان يقولوا عليك مثقف
___
وايه الكلام الخرا بتاع " احنا كناس واعية "
واعيةمين يا أبو واعية
ما تعيشش الدور يا بني أحسن مش كويس على صحتك

Zengy يقول...

طبعاً أنا أبقي بقل من أحترامي لنفسي لو رديت علي واحدة جاهلة زيك بس لو سكت ممكن الناس تفهم أني معنديش حاجة أرد بيها عليكي مبدئياً أنا مقولتش أن دماغ الأنسان باللي بيقراه و الله يرحمه يحيي حقي لما كان بيكتب نقد الرباعيات و قال أن مش المهم في العمل الأدبي قد أيه هو عظيم لكن المهم فعلاً هو أنسانية صاحبه و أن ليه واحد صاحبه لا هو مثقف و لا حاجة لكن القعدة معاه مفيدة أكتر من القعدة مع المثقفين لكن صاحبه متتطوعش بالكتابه و أذا كان في واحد عايز يكتب حاجة محترمة في أي حاجة بيتهيألي لازم يقرا كل الآراء المتعلقة بالموضوع ده يعني مش حاجي أكتب عن الأسلام أو عن الماهية المحمدية من غير ما أبقا قاري السيرة و نقد السيرة الجهلة اللي زي حضرتك من حقهم يرجعوا هطل زي ما هما عايزين علي المساحات الشخصية لكن يا بنت الناس لا أنا طلبت رأيك بخصوص صحتي و لا مهتم أعرفه و قبل أما تيجي تتكلمي علي حد أحسنلك تعرفيه زي مانا مارتضيتش لنفسي أني أكون فكرة عن البلوج بتاعكو قبل أما أكلم خجل و فيونكة أما بالنسبة ل "برافو يا شوية غنم
اقروا وحشوا كتب
بس عمر ما هيبقى ليك دماغ لوحدك
امشي ورااااااااااهم
ورا الكتاب العظام
وراهم ...ورااا ...ورااا
مع التابعين
عشان تروح الجنة
عشان يقولوا عليك مثقف" ف أسمحيلي أقولك أنتي لا تعرفيني و لا تعرفي غيري عشان تقولي علينا غنم و في الحالة دي الغنماية الوحيدة هنا هو انت و كفاية عليكي كدا يا كتكوتة

لـيـلـيـت يقول...

يا ختي كاميلا
بالراحة على نفسك يا مثقف يا واعي
ليطق لك عرق

Zengy يقول...

و هو ده أخرك يا بنتي و مادام ملكيش فيه يبقي يستحسن تنزلي من علي ودان الخلق

غير معرف يقول...

خجل وليلث وامثالهما يمارسون الردح وفرش الملاية على طريقة الدلالات بتوع الحوارى الاتنين بيفكرونى بالنسوان اللى جابهم الحزب الوطنى عشان يضربوا البنات قدام نقابة الصحافيين .. اتنين غجر فعلا

غير معرف يقول...

زنجى
فعلا كما قال بعض الاخوة هنا .. المدونة بطبيعتها عمل فردى وشخصى انها بديل عن المذكرات الشخصية او ال Dairy

التدوين لايحتمل الافكار التى تتكلم عنها ولكنه بالطبع لايستحق الردح والسوقية التى تتعامل بها امثال خجل وليلث وهذة الاشكال البيئه

Zaytuna Sharqua يقول...

المثقف الواعى المستنفر فى خرب مقدسة و يرفع المدونات سلاح، رائع بس ما تزايدش على وعى و لا أعمال حد من المدونين ، المدونة مثل البريد الاليكترونى ، حق مجانى متاح للجميع الى عايز يحارب و لا ينشر ثقافة ماشى و لكن اللى عايز يكتب هلوسات و تخاريف من حقه.
و مش من حق حد يصادر عليه أو يزايد عليه أو يتشتهر بشتمه أو يدعى انه بطل و الاخريين رعاع.

المدونات حرة و مجانية مثل الهواء ، و مفيش كشف فكرى و أو أيديولوجى للعايز يدخلها ، الافضل لا تهدر طاقتك الذهنية فى لعن الاخريين ، أصدار الاحكام كأنك رئيس المجلس المصرى لميثاق شرف المدونات المتحد، هذا يسىء للك أكتر من أنه يميزك