9.29.2006

عودة

نَقِّل فُؤادَكَ حَيثُ شِئتَ مِنَ الهَوى ما الحُبُّ إِلا لِلحَبيبِ الأَوَّلِ
كَم مَنزِلٍ في الأَرضِ يَألَفُهُ الفَتى وَحَنينُهُ أَبَداً لأوَّلِ مَنزِلِ

هناك 8 تعليقات:

3mr youssef يقول...

كل سنه وانت طيب يا باشا وعود احمد

عبد الحق يقول...

حمدلله على السلامة يازنجى
شكرا على العودة وعلى اعادة النصوص الجميلة فى مدونتك.. كانت وحشانى
وكل سنة وانت طيب

shady يقول...

وما الحب إلا للحبيب الأول

أعتقد أنه صح
كل سنة وأنت طيب

واحد من الناس يقول...

كل سنه وانت طيب
وايه اخبار كعكة العرافه؟؟؟؟؟

Yasser_best يقول...

عود حميد
كل ما أريد قوله سبقني إليه الصديق الجميل عبد الحق
محبتي

سامية يقول...

شفت بقى الكنافة اللي انت مستقل بيها عملت فيك إيه!؟ هيهيهيهي
:))

shrioo يقول...

حمد الله على السلامه يا شباب
مستنيين بقى العيد علشان نقسم الكعك اللى اخدتوه من العرافه من حضر القسمه فليقتسم
:)
انا افتكرت انكوا زهتوا من التدوين وقفلتوا الدكانه ولميتوا بضاعتكم وانتو ماشيين لكن الحمد لله جت سليمه ورجع البلوج من تانى منور بيكم ويا ريت ما تحاولوش انكوا تطفوا النور

Zengy يقول...

أنا متشكر جداً يا جماعة لكل الناس اللي أفتكرونا و أحنا مش موجودين

أنا بس عايز أقول لأستاذي عبد الحق أني أفتقدت كتابته جداً و أني يا ريت أفتح الشارع السياسي ألاقي مقال جديد من مقالاته

سامية : أحنا حنسميها كنافة تجاوزاً
:p