6.20.2007

!تنويه أخير: و هل تطيق وداعاً أيها الرجل ؟؟

بلغنا في الساعات الأخيرة إن الست سعاد أقامت مؤتمراً صحافياً نفت فيه مسألة حفلة تل أبيب و قالت إنها مجرد إشاعات مغرضة
في الحقيقة أنا أميل لتصديق الخبر و لذلك


أنا رايح حفلة الست سعاد

و على المتضررين اللجوء للقضاء


ملحوظة: يود صاحب التدوينة أن يتوجه للإخوة و الأصدقاء أصحاب "زفة سعاد" بخالص الشكر و التقدير فلولاهم ما كانت الأخبار اللبنانية قد كتبت عن الموضوع، و ربما ما كانت سعاد لتسمع بأمر الضجة و المثارة و ما سعت إلى تكذيب الخبر مما كان سيؤدي بصاحب التدوينة إلى مقاطعة الجزائرية ذات الصوت الملائكي و تفويت ليلة من ليالي العمر


نجاملكم في الأفراح يا رجالة