4.11.2010

ونحن لنا

في صباح الغد، سنكون اثنين غيرنا، سأكون ألطف -أعدك- بذقن خفيفة كما تحبينها وشعر قصير، أرتدي تلك الأشياء التي تجعلني أبدو أكبر سناً، تلك الأشياء التي ترفعني إلى جوارك كما ترتقي بكتفك كعوب أحذيتك الطويلة لتحاذي كتفي.

في صباح الغد سنكون اثنين غيرنا، ستكونين ألطف، أهدأ حالاً مما تركتك في مساء البارحة وأرق حاشيةً، ستحتضنيني بشغف، تعاتبيني على غيبتي وتربتين على كتفي متفهمةً أني أدق مزاجاً من أن أكون طوع تقلبات مزاجك، ستحدثيني عن اليومين الفائتين بتلك النبرة التي أحبها، وسنكون أحسن حالاً مما كنا عليه.

في صباح الغد -الذي ربما لن يأتِ أبداً- سنتبين الاحتمالات اللانهائية التي قد يحملها كوننا اثنين غيرنا.

هناك 6 تعليقات:

Cognition Sense يقول...

الغد دا صعب عشان متعلّق باتنين... يمكن لو متعلّق بشخص واحد فقط كان هيكون أسهل بكتير. عموماً كن التغيير الذي تريد أن تراه في العالم.. وابدأ بدقنك
:))

radwa osama يقول...

حلوة ودافيه جدا
حلوه بجد

ثُلاثاء يقول...

سين التّمني، وما أطيب العيش لو أنّ الفتى حجر.

M. El-Hajj يقول...

تنبو الحوادثُ عنه وهو ملوم

بس مش طيب للدرجة المتخيلة برضه.

: D

77Math. يقول...

حلوة جدًا جدًا :)

7awraa2 يقول...

عبقرى .. دافى